منتدى أولاد النومر

    التفرعات الرئيسية والعشائر المكونة لقبيلة الشرفاء أولاد أبي السباع

    شاطر

    Mbarek
    المشرف العام

    عدد المساهمات: 70
    تاريخ التسجيل: 28/05/2010

    التفرعات الرئيسية والعشائر المكونة لقبيلة الشرفاء أولاد أبي السباع

    مُساهمة من طرف Mbarek في الأحد مايو 30, 2010 11:45 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    التفرعات الرئيسية والعشائر المكونة لقبيلة الشرفاء أولاد أبي السباع


    إعداد: د. أبو علي مولاي إدريس السباعي


    تزوج الشريف الولي الصالح عامر الهامل المكنى بأبي السباع الإدريسي الحسني أبو الشرفاء أولاد أبي السباع امرأة من قبيلة الَبْرَابِيشْ، فأنجبت له من الذكور اُعْمُر (بضم الهمزة وإسكان العين)، وعِمْران (بكسر العين)، ومن الإناث رقية، وعائشة، ومسعودة، ثم تزوج كذلك امرأة ثانية من قبيلة سَمْلالَة، فأنجب منها ولدا واحدا هو محمد النومر، هو جد أولاد النومر الموجودين في بلاد سوس الأقصى بالمغرب.
    فمن ذرية اُعْمُر وعِمْران نشأت قبيلة الشرفاء أولاد أبي السباع قاطبة، وهما شقيقان وأمهما امرأة من قبيلة الَبْرَابِيشْ. وقد ولد اُعْمُر وعِمْران ابنا عامر الهامل بالمغرب وتربيا به وتوفيا ودفنا بوادي نون بالموضع المسمى بالأقصابي، وبنيت عليهما قبة كبيرة وقبرهما مزار مشهور يعمر عندهما موسم عظيم في فصل الصيف على عادة سكان تلك الناحية من بلاد المغرب الأقصى، فاتخذت ذريتهما أحواز مراكش موطنا لها ثم بنى البعض منها الدور بسفح جبل درن في مكان من الأرض يسمى بوجماده بقرب وادي شيشاوة، وبعضهم بنى الدور ببلدة أخرى تسمى تيغسريت تلك البلدة التي اشتهرت فيما بعد بسبب دفن العلامة الجليل والرجل النبيل الشريف سيدي المختار السباعي بها، واتخذ أولاد أبي السباع هذه النواحي من بلاد المغرب موطنا لهم وكثرت ونمت قبيلة أولاد أبي السباع، ثم افترقت فرقتين:

    ـ فرقة قطنت بحوز مدينة مراكش وضواحيها، وأكثرها من ذرية عمران والبعض منها من ذرية اُعْمُر.
    ـ والفرقة الثانية نزحت من بلاد المغرب إلى صحراء بلاد شنقيط واتخذتها مقرا، وأكثرها من ذرية اُعْمُر بن عامر وفيها النزر القليل من ذرية عمران بن عامر. [ابن الشيخ المصطفى الأبييري، إماطة القناع، ج2، ص.78-79].

    وفي هذا الصدد يقول العلامة سيدي عبد الله بن عبد المعطي السباعي: ”... فمن كان من ذرية اعُْمُر وعمران ابني أبي السباع من الشرفاء أولاد أبي السباع فهو شريف سِباعيّ النسب، كريم الحسب، ومن كان من أبناء بناتهما فهو ليس من قبيلة أولاد أبي السباع المحقق شرفها إلا على القول القائل بشرف من أمه شريفة. وذرية الشريفين اعْمُر وعمران هي المقصودة بالتأليف عندنا لمعرفة نسبها. أما غيرهما ممن يطلق عليه اسم أولاد أبي السباع فإنه دخيل وينسبونه إلى أصله ويوصي السلف منهم من بعده من خلفهم على أن كل دخيل فيهم لا نصيب له من الشرف، ومن أجل ذلك لا يزال الدخيل والحليف والمولى من أولاد أبي السباع معروفا عند الكبير والصغير منهم حتى إنه لا يخفى على جارهم المجاور لهم بالمساكنة. [ابن عبد المعطي السباعي، الدفاع وقطع النزاع، ط1، ص.43].

    وبهذا تكون الفروع الأصلية لشجرة نسب أولاد أبي السباع ثلاثة فروع رئيسية، وهي:

    1ـ فرع اُعْمُر
    2ـ فرع عمران
    3ـ فرع النُّومَر

    * الفرع الأول: أولاد اعْمُـر

    ـ ذرية اُعْمُر بن الشريف عامر الهامل المكنى بأبي السباع:

    خلف الشريف اُعْمُر الابن الأكبر للولي الصالح الشريف عامر الهامل أبي السباع أربعة أبناء ذكور، وهم:


    1ـ الحاج (عَمْرو) 2ـ الغازي..................شقيقان
    3ـ إبراهيم 4ـ عامر...................شقيقان


    ـ عَمُود الْحَاج: الحاج هذا واسمه عَمْرو (بفتح العين وسكون الميم) بن اُعْمُر بن عامر الهامل جدنا الأكبر، وهو أخ شقيق للغازي وغير شقيق لعامر وإبراهيم.
    عقب الحاج (عَمْرو) من الأبناء الذكور: سيدي محمد الْبَقَّار (الْبَـﮕـار)، وإبراهيم بُوعَنْقَا (بُوعَنْـﮕة)، وعبد الرحمن الغازي، وعيسى، ومحمد الشهير بأﮔلَلَّش.
    ويطلق على أبناء هذا الفرع لقب (الحجاج)، لكن يجب التنبيه هنا إلى ضرورة عدم الخلط بين الحاج الذي هو ابن مباشر لأعمر بن عامر الهامل أبي السباع والذي يسمى أحفاده بـ (الحجاج)، وبين الحاج بن ادميس بن عبد الوهاب الذي هو من حفدة إبراهيم بن اعمر بن عامر الهامل أبي السباع والذي يطلق على أحفاده اسم (أولاد الحاج)، وبالتالي يتحتم علينا التفريق بين (الحجاج) و(أولاد الحاج).
    وتنحدر من الحاج جميع الأفخاذ والعشائر المعروفة بـ (الحجاج)، وهي:

    1ـ أولاد الْبَـﮕـار (البقار)
    2ـ أولاد بُوعَنْـﮕـه (بوعنقا)
    3ـ أولاد عِيسَى
    4ـ أولاد الزّاوِية
    5ـ الَخْلالْطَة

    ـ عَمُود الْغَازِي: والغازي هذا هو أكبر أولاد اُعْمُر بن عامر الهامل، وهو أخ شقيق للحاج وليس بشقيق لعامر وإبراهيم.
    وينقسم عمود الغازي إلى الفروع التالية:

    1ـ أولاد عبد الْمَوْلَى
    2ـ أولاد شَنَّانْ
    3ـ أولاد جَمُّودَه
    4ـ الَعْبَابْسَة
    5ـ الَهْلالاتْ
    6ـ الَـﮕوَايَاتْ

    ـ عَمُود إِبْرَاهِيم: وإبراهيم هو نجل اُعْمُر بن الولي الصالح عامر الهامل المكنى بأبي السباع، وهو أخ شقيق لعامر، وليس بشقيق للحاج والغازي. ويشكل المنتسبون إليه أغلبية التجمعات السباعية القاطنة في منطقة تيغسريت ببلاد القبيلة السباعية بالمملكة المغربية، وبالجمهورية الإسلامية الموريتانية كذلك. وتنتسب إلى إبراهيم الأفخاذ والعشائر التالية:

    1ـ أولاد عَزُّوز
    2ـ الَعْبَيْدَاتْ
    3ـ النْبُوبَاتْ
    4ـ أولاد الصَّغَيَّرْ
    5ـ أولاد المؤمنة
    6ـ الَمْعَاشَاتْ
    7ـ الَمْدَادْحَة
    8ـ أولاد اكْرِيم
    9ـ الَمْزَاصْكَة
    10ـ أهل مِينَّحْنَا
    11ـ الدُّّمَيْسَاتْ
    12ـ أهل الطّالب بُوبَكَّرْ
    13ـ أولاد الحَاج
    14ـ أولاد احْمَيْدَه
    15ـ الْمَثْلُوثَة (أولاد الطّالب اعلي، أهل الحاج عبد الله، أهل الطّالب الطاهر، وأهل سيدي السِّيِّد)
    16ـ أهل سيدي عبد الله

    ـ عَمُود عَامِر: عامر هذا هو نجل اُعْمُر بن المولى عامر الجد الأكبر وهو أخ شقيق لإبراهيم وغير شقيق للحاج والغازي.

    وقد أنجب عامر بن اعمر ابنان هما: ملوك وعبد المالك.
    أما ملوك فخلف ثلاثة أبناء هم: احمد، جلول، ومبارك.
    في حين خلف عبد المالك اثنان هما: محمد وسعيد.
    وتنحصر ذرية عامر في خمسة فروع أساسية هي:

    1ـ التُّوَيْجْرَات
    2ـ أَنْفَالِيسْ
    3ـ أولاد سيدي عبد الله
    4ـ أولاد سيدي عبد المالك
    5ـ أولاد سدي مبارك بن ملوك [ابن المأمون السباعي، الإبداع والإتباع، ص.73-113].

    * الفرع الثاني: أولاد عمـران

    ـ ذرية عِمران بن الشريف عامر الهامل المكنى بأبي السباع:

    أنجب الشريف عِمران الابن الثاني للولي الصالح الشريف عامر الهامل المكنى بأبي السباع كذلك أربعة أبناء ذكور، وهم:

    1ـ بُوحْسِينْ
    2ـ مَخْلُوف
    3ـ إِدْرِيس
    4ـ سَعِيد

    ـ عَمُود بُوحْسِينْ: بُوحْسِينْ هو نجل عِمران بن الولي الصالح عامر الهامل المكنى بأبي السباع.
    ويوجد ضريح بُوحْسِينْ بالصحراء الغربية بمحل يعرف بـ (حُفْرَة بُوحْسِينْ) بين تيرس وآدرار. ويشتهر أولاد بُوحْسِينْ داخل القبيلة السباعية بمكانتهم المرموقة وأخلاقهم الفاضلة من جود، وكرم، وبذل، وسخاء، زيادة على علو الهمة، والاعتزاز بالنفس، والبسالة، والشجاعة.
    وتنسب إلى بُوحْسِينْ العشائر والفخذات التالية:

    1ـ أولاد سيدي عبد الوهاب
    2ـ أولاد عبد الله بن مبارك
    3ـ أهل تَمَلُّولَتْ
    4ـ الَبْهَارِيرْ.

    ـ عَمُود مَخْلُوف: وهو مَخْلُوف بن عِمران بن الولي الصالح عامر الهامل المكنى بأبي السباع.
    ويتميز أولاد مَخْلُوف في مجملهم بالعلم، والولاية، والصلاح. وقد أنجب مَخْلُوف أربعة أبناء هم: صَوْلَة، ورحّال، واحْمَيْدَة، وعيسى، وتنحدر منهم العشائر والفخذات التالية:

    1ـ أولاد صَوْلَة
    2ـ والرَّحَاحْلَة
    3ـ والَحْمَيْدَاتْ

    ـ عَمُود سَعِيد: وهو اسْعيد بن عِمران بن الولي الصالح عامر الهامل المكنى بأبي السباع. ويحظى أولاد سعيد بين أفراد القبيلة السباعية بالاحترام، والتقدير، لذا يسلمونهم زمام القيادة في كل موقف صعب، تفاؤلا برأيهم، واعترافا بمكانتهم وقدرهم. وانطلاقا من هذا الدور برز من بينهم علماء وقادة، واشتهر من بين رجالاتهم علماء وسادة. وقد انتفع بعلمهم ودرايتهم الخاص والعام، وساهموا في نشر الثقافة الإسلامية الأصيلة، والمحافظة على العلوم العربية الأثيلة، تشهد على ذلك مدارسهم العامرة بالطلاب الوافدين عليها من حدب وصوب، وإصرارهم على حمل مشعل العرفان في الظروف الحالكة، والتطورات المجتمعية الشائكة.
    وتنحدر من سعيد بن عمران العشائر والأفخاذ التالية:

    1ـ السَّعَيْدَاتْ
    2ـ الَعْوَامِر
    3ـ أولاد الزِّير

    ـ عَمُود إِدْرِيس: وهو إدريس بن عمران بن الولي الصالح عامر الهامل المكنى بأبي السباع. ويطلق على أولاد إدريس بن عمران اسم (العرب الكحل).
    ويشتهر أبناء هذا الفرع، إلى جانب العلم، بالشجاعة، وركوب الخيل، وحدة الشكيمة.

    1ـ أولاد سيدي بُوتْلِيلِي
    2ـ الَغْسَاسْلَة
    3ـ الدَّرَابْكَة
    4ـ أهل بُودْرَيْبِيلَة
    5ـ أولاد إدريس [ابن المأمون السباعي، الإبداع والإتباع، ص.117-120].

    * الفرع الثالث: أولاد النُّومر

    ـ ذرية محمد النُّومَر بن الشريف عامر الهامل المكنى بأبي السباع:

    والنُّومَر هذا واسمه محمد، هو أخو اُعْمُر وعِمران للأب، وأمه سملالية (نسبة إلى قبيلة السَّمَالِيلْ أو سَمْلالَة أو إدَاوْسَمْلال)، وذريته محدودة وقليلة نسبيا، وتقطن بمنطقة بسوس جنوب المغرب، ببلدة قرب مدينة تيزنيت تسمى المعيذر، وكذلك في بوكمّون.
    وهناك من يرى أن السبب في قلة نسل محمد النُّومر هو دعاء عامر الهامل على النُّومر بتقليل النسل عندما هاجم هو وأخويه البرابيش في صورة أسود، فقال لهم أبوهم: «هروا ولا تضروا غير أن النومر لم يمتثل لأمر أبه وبطش بأحد البرابيش» [ابن المأمون السباعي، الإبداع والإتباع، ص.59].
    ــــــــــ
    المصادر والمراجع:
    ـ سيدي عبد الله بن عبد المعطي السباعي، الدفاع وقطع النزاع عن شرف أولاد أبي السباع، المطبعة الاقتصادية، الرباط، 1940م.
    ـ سدات بن الشيخ المصطفى الأبييري، إماطة القناع عن شرف أولاد أبي السباع، الجزء الثاني، طباعة مكتبة آل الحاج أحمد السباعيين، نواكشوط، 1422 هـ/2001 م.
    ـ مولاي أحمد بن المأمون الأشقر السباعي، الإبداع والإتباع في تزكية شرف أبناء أبي السباع، مطبعة الجنوب، الدار البيضاء، 1994م.

    منقول

    وايضا تتبع هذا الكتاب لعل فيه اجابة

    كتاب 'الأنس والامتاع في أعلام الأشراف أولاد أبي السباع' للكتاب الأستاذ صالح بن بكار السباعي، صدر في طبعة ثانية سنة 2005م ضمن مجموعات الرابطة العالمية للشرفاء السباعيين، وهو من القطع المتوسط يقع في 489 ص قدم له عبد الله حافيظي السباعي رئيس الرابطة العالمية للشرفاء السباعيين.



    غلاف الكتاب
    ينتمي كتاب الأنس والإمتاع في أعلام الأشراف أولاد أبي السباع إلى نوعية الكتب التوثيقية والدراسات الديموغرافية، وكتب السلالات أو ما يمكن تسميتها بكتب السير القبلية إن جاز هذا التعبير على غرار السيرة الذاتية وسير المدن وغيرها.

    فهو يتضمن مجموعة من المباحث، وعددها أربعة عشر مبحثا، اهتمت في مجملها بالبحث في جذور قبيلة أولاد أبي السباع، والحفر في أنساب هذه القبيلة والتعريف برموزها وأعلامها وبطونها وأفخاذها ومختلف تفريعاتها.

    فبعد أن عرف الكاتب بقبيلة الشرفاء أبناء أبي السباع تعريفا سوسيولوجيا، تناول الكاتب صالح بن بكار السباعي في المبحث الأول المعنون بالأشراف الحسنيين الذي يمتد نسبهم إلى الإمام علي بن أبي طالب عم رسول الله صلى الله عليه وسلم ليتناول في المبحث الثاني والثالث والرابع مواضيع ذات قيمة علمية تتعلق بالسباعيين والنسب الشريف.

    أما المباحث الخامس والسادس والسابع فقد خصصت في مجملها للشجرة السباعية وجد السباعيين سيدي عامر الهامل المكنى بأبي السباع دفين أضاض مدن بنواحي تيزنيت، وأبناؤه المدفونون جميعهم بلكصاب المجاورة لمدينة اكلميم، ومن بينهم أعمر وعمران وأخوهم النومر اللذين تنحدر من صلبهم القبيلة المعروفة في الصحراء بأولاد بوسبع وفي الحوز وإقليم شيشاوة بأبناء أبي السباع وفي مناطق أخرى بالسباعيين.

    bassim

    عدد المساهمات: 4
    تاريخ التسجيل: 17/10/2011

    رد: التفرعات الرئيسية والعشائر المكونة لقبيلة الشرفاء أولاد أبي السباع

    مُساهمة من طرف bassim في الإثنين أكتوبر 17, 2011 4:49 pm

    السلام عليكم اخواني
    انا اسمي باسم من الشرق الجزائري
    لقبي هو ارنب وانا من اولاد سباع .
    اولاد سباع موجودون بكثرة في الشرق الجزائري
    اريد ان اعرف هل هم من نفس النسب يعني من ابناء ابي السباع
    بالمناسبة نحن عندنا شيخ كبير اخبرني ان اصلنا من الساقية الحمراء
    وهده بعض القاب اولاد سباع في الشرق الجزائري علي حسب معرفتي
    1.خموم
    2.قارة
    3.زحاف
    4.غوبال
    5.بوحزام
    6.ارنب
    7.رباح

    كل لقب يمثل عرش من اولاد سباع
    ويوجد الكثير من الالقاب وهده بعضها
    ارجو الردددد بسرعة وشكرا

    bassim

    عدد المساهمات: 4
    تاريخ التسجيل: 17/10/2011

    رد: التفرعات الرئيسية والعشائر المكونة لقبيلة الشرفاء أولاد أبي السباع

    مُساهمة من طرف bassim في الإثنين أكتوبر 17, 2011 5:08 pm

    من توثيق الدكتور:
    مولاي إدريس ابن البخاري السباعي



    الحمد لله وحده،
    قال الشيخ الفقيه العلامة أبو العباس أحمد بن الشيخ عبد الله البكري رحمه الله: الحمد لله الذي أظهر الحق بالأقلام وفضلنا بالإسلام وأفاض علينا سوابغ النعم وخصنا بنبيه محمد صلى الله عليه وسلم.
    وبعد فالمراد من هذا التقييد المحافظة على النسب الشريف خصوصا من تواجد بأرض المغرب من ذرية المولى إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن سيدنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه وفاطمة الزهراء بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم والتي ينحدر من ذريتها جميع الأشراف في بقاع الدنيا شرقا وغربا.
    قال الراوي: لقد خلف سيدنا عبد الله الكامل ستة أبناء هم: إدريس؛ وسليمان؛ وأحمد؛ وإبراهيم؛ ويحيى؛ ومحمد. أما إبراهيم فقد قتل في البصرة أيام جعفر المنصور العباسي، وأما يحيى فقتل بالحجاز، وأما إدريس فانتقل إلى أرض المغرب صحبة رفيق له يدعى راشد بن مرشد القرشي والتحق به أخوه سليمان، فحل المولى إدريس بمدينة وليلي وكانت تسمى مدينة أبي المغالي وسميت كذلك مدينة قمر فرعون، فوجد بها رئيسا يدعى عبد المجيد الأوربي، كان كبير قبيلة أوربا البربرية، وكان له سلطان وكلمة، فبايع هو وأتباعه مولانا إدريس لما تيقنوا أنه من آل النبي ثم تزوج إدريس بنت عبد المجيد وتدعى كنيزة وهي من أجمل بنات عصرها. ولما انتهى له الأمر وشاع صيته حقد عليه الخليفة العباسي هارون الرشيد، فبعث إليه سليمان بن جرير البرمكي يحمل قارورة من السم لها رائحة المسك، فوصل اللعين ابن جرير إلى المغرب متظاهرا بأنه جاء لخدمة المولى إدريس، فمكث مدة يحرس إسطبل الخيل ويظهر الطاعة حتى تمكن من الاقتراب إلى المولى إدريس، فسلم له القارورة المسمومة شمها فمات من حينه، وترك حملا بزوجته كنيزة حيث كانت في الشهر السابع من حملها، فوضعت ولدا ذكرا اختاروا له اسم والده إدريس وبايعوه وهو ابن ثمانية سنين وبقي مولاه راشد يرعى الأمور حتى بلغ سن الرشد اثنا عشر عاما، فاتفقت القبائل على مبايعته وشرع في بناء مدينة فاس ومكث في الخلافة تسعة وعشرين عاما، ثم توفي مطعوما بحبة عنب على حسب ما هو مقيد في التاريخ، وترك اثنا عشر ولدا ذكورا هم: محمد؛ وأحمد؛ وعبد الله؛ وعمران؛ وعيسى؛ وعامر؛ وداوود؛ ويحيى؛ وأبو القاسم؛ وحمزة؛ وعلي؛ وكثير. وهؤلاء الأبناء سبعة منهم خلفوا ذرية، والخمسة الباقون لم يخلفوا أبناء، وهكذا يقول الراوي تعد سبعة وعشرون فخذة من الأدارسة مرتبة كالتالي:
    فأبناء محمـد هم: أولاد رحمون؛ أولاد أبي السباع؛ أولاد أبي زكرياء؛ بنو جرمون؛ أولاد أبي عنان؛ الجوطيون؛ الوداغير؛ الفاروقيون.
    وأما أبناء أحمد هم: المسيوا؛ بنو كثير؛ الهزليون؛ الخرشفيون؛ البلاويون؛ بنو حرمة؛ أولاد كنون؛ بنو كولان؛ أولاد اعمر؛ بنو خالد؛ السراغنة.
    وأما أبناء عبد الله هم: بنو ليث؛ أولاد أمغار. وأما أبناء داوود فهم فخذة واحدة تدعى أوجاوة. وأبناء أبو القاسم فخذة واحدة كذلك تدعى بني كيل. وأبناء يحيى فخذة واحدة كذلك وهي أولاد أبي بكر بن عطاء الله. وأبناء علي هم بنو ميمون فخذة واحدة.
    قال الراوي: ما دمنا بهذا الصدد نذكر نسب الولي الصالح العالم المتعبد سيدنا عامر الهامل المكنى بأبي السباع جد القبيلة المذكورة أعلاه ضمن أبناء سيدنا محمد بن إدريس، وهو: عامر بن احريز بن محرز بن عبد الله بن إبراهيم بن إدريس بن محمـد بن يوسف بن زيد بن عبد النعيم بن عبد الواسع بن عبد الدائم بن عمر بن زروق بن عبد الله بن سعيد بن عبد الرحمن بن سالم بن عزوز بن عبد الكريم بن خالد بن سعيد بن عبد الله بن زيد بن رحمون بن زكرياء بن محمد بن عبد الحميد بن علي بن محمد بن عبد الله بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب وفاطمة الزهراء بنت سيد الأولين والآخرين صلى الله عليه وسلم.
    قال الراوي: قدم سيدنا عامر من المشرق صحبة والده الشيخ احريز فنزل ببلاد طاطة بمكان يسمى تتوك، ثم انتقل منه إلى تامكدولت التي مكث فيها سنين حيث توفي الوالد الشيخ احريز ودفن هناك وكان ذلك الزمن العمران قليل فانتقل سيدنا عامر إلى بلاد تمنارت فاشترى فيها ملكا كما اشترى أرضا تسمى الفائجة وبقيت تعرف بفائجة أبي السباع ثم انتقل إلى الجهة الغربية بمكان يسمى واركزيز به ربوات عالية بنى بها مسجدا وخلوة ومكث بها زمانا يعبد الله حتى قدم عليه جنود من بني حسان ناهضين فأرادوا اغتصاب ما لديه من مال فسلط الله عليهم السباع فتكت بهم وشتتت شملهم فأخذوا يستنجدون به تائبين طالبين الخلاص يصيحون: يا أبا السباع خلصنا من سباعك وانسحبوا فارين، وبعدها انتقل إلى جبال الأطلس الجنوبية حيث توفي هناك ودفن بربوة عالية تدعى ضاض مدن بلهجة سكان المنطقة، وهي تقع بأرض سوس بقبيلة آيت صواب شرق مدينة تزنيت، وبقي ضريحه تأتيه الزوار من كل مكان قصد السياحة والتبرك ودفن بجانبه في القبة رجل صالح اسمه سيدي المدني يقال إنه تلميذه وعلى مقربة منه ضريح ولي آخر اسمه سيدي السائح يقال إنه من حفدته ولا يوجد غيرهم في ذلك المكان.


    ترك سيدنا عامر ثلاثة أبناء هم: اعمر؛ وعمران؛ والنومر ضريحهم مشهور بوادي النون، ومن حفدته الذين اشتهروا بالعلم والعبادة والجهاد أبناء أبي السباع السبعة المعروف ضريحهم بوادي الساقية الحمراء.


    (نسخه من أصله عبد ربه محمد بن عبد الله العيساوي أوائل رمضان سنة 1124هـ.)


    (نقله من نسخة محفوظة ببلاد طاطة العبد الضعيف مولاي البشير بن محمد علي بن شاش بن محمد بن البخاري السباعي بتاريخ حادي عشر صفر الخير سنة 1417هـ موافق 28 يونيو سنة 1996م)


    ـــــــــــــــــــ
    المصـدر:
    ـ العلامة أبو العباس أحمد بن الشيخ عبد الله البكري، كتاب لمن أراد تعريف نسب المصطفى صلى الله عليه وسلم وسلالة النبوة، مخطوط، نسخة منه بحوزة الباحث امبارك آيت عدي بطاطا، منطقة درعة، المغرب

    bassim

    عدد المساهمات: 4
    تاريخ التسجيل: 17/10/2011

    رد: التفرعات الرئيسية والعشائر المكونة لقبيلة الشرفاء أولاد أبي السباع

    مُساهمة من طرف bassim في الإثنين أكتوبر 17, 2011 5:10 pm

    أما مولانا عامر فقد خرج من مدينة (فاس) مسقط رأسه ومنبت شجرة جدوده سائحا كما هي عادة أهل الله، يعبد الله في الخلوات، ويتحنث في الفلوات، لكي ترتفع له بذلك عند الله المقامات، إلى أن وصل إلى بلد (...تلمسان بالجزائر....) فمكث فيها مدة ثم انتقل إلى (سوس الأقصى) وصار يتعبد فيه وبنى خلوته الكائنة بموضع يسمى (نزﮒ أسباع) (بكاف معقودة) وهي ببلاد (أمريبط)، وقد قدمنا لك أن (البرابيش) أتوه في متعبده هذا، ووقع لهم معه ما شرحناه سابقا، وكان أصحاب الحكاية (البرابيش) بعد الإمتحان والمشاهدة بالعيان كغيرهم من القبائل في طاعته والإذعان لأوامره، فرغبوا في مصاهرته ليكون بينهم وبين أهل البيت نسب وصهر، ليعظم لهم بذلك القدر، وينالوا به أسنى الفخر، فأعطوه امرأة منهم على أن يتزوجها، فاستأذن شيخه أبا عمران الجراري (وجرار كشداد قبيلة من قبائل العرب بالسوس الأقصى كما في « تطريز الديباج » للشيخ أحمد بابا السوداني)، فأذن له فتزوجها، فولد منها مولانا اعمرو الذي هو جدنا منه، ومولانا عمران، ورقية، وعائشة، ومسعودة، فأما الولدان المذكوران، فعقبهما هو الموجود اليوم، فالقبيلة السباعية على فرقتين: (أولاد أعمر) و(أولاد عمران)، فبعضهم قاطن بحوز (مراكش) بقرب سفح (جبل درن) في محل يقال له (بوجمادة) بقرب (وادي شيشاوة)، ومحل آخر يسمى (تغسريت) المدفون في وسطها المولى السيد المختار المنوه بذكره آنفا، وبعضهم قاطن بصحراء (شنجيط) بيننا وبينهم الاتصال، ولا ينقطع بين الجانبين الوصال، وكل من الفريقين يعرف رحمه وأقاربه، ومن لم يطب له المقام بهذه الناحية رحل إلى (الصحراء)، ومن لم يطب له بالصحراء جاء لهذه البلاد، وقد تزوج المولى عامر امرأة سملالية، فولد له منها المولى محمد النومر الذي سبق ذكره، فأعمر وعمران شقيقان ومحمد النومر أخوهما للأب، ثم إن المولى عامر بعد هذا كله تجرد للسياحة، فجاء بلاد (بعقيلة)، واتخذ خلوة على رأس جبل شاهق، ولازم العبادة إلى أن أجاب دعوة ربه وصار إلى عفوه وشامل رحمته.
    ـــــــــــ
    المصدر: سيدي عبد الله بن عبد المعطي السباعي، الدفاع وقطع النزاع عن شرف أولاد أبي السباع، المطبعة الاقتصادية، الرباط، 1940م، ص.56-57.

    bassim

    عدد المساهمات: 4
    تاريخ التسجيل: 17/10/2011

    رد: التفرعات الرئيسية والعشائر المكونة لقبيلة الشرفاء أولاد أبي السباع

    مُساهمة من طرف bassim في الإثنين أكتوبر 17, 2011 5:49 pm

    اين هو الرد

    أحمد سالم السباعي

    عدد المساهمات: 56
    تاريخ التسجيل: 09/10/2011

    رد: التفرعات الرئيسية والعشائر المكونة لقبيلة الشرفاء أولاد أبي السباع

    مُساهمة من طرف أحمد سالم السباعي في الخميس ديسمبر 29, 2011 10:04 am

    تنبيه:
    نبين هنا للقارئ كشف اللبس الذي يقع كثيرا ، وهو أن البعض يختلط عليه الفرق بين الأشراف السباعيين وهم ذرية: عامر أبي السباع من أبناء عبد الله بن محمد بن إدريس الثاني، والأشراف السبعيين وهم من ذرية: أحمد السبيعي من أبناء زيد بن عبد الله بن إدريس الثاني.
    والحقيقة أن عبد الله بن إدريس الثاني جد السبعيين هو عم عبد الله بن محمد بن إدريس الثاني جد السباعيين.
    ومن هنا ندرك سبب اللبس عند البعض في نسب هاتين المجموعتين.



    -----------------
    المرجع: كتاب: اللؤلؤ المشاع، في مآثر أبناء أبي السباع، مخطوط لمؤلفه: أحمد سالم
    ابن عبد الودود الحسني الإدريسي السباعي ، النسابة والباحث في أنساب الادارسة.
    أسأل الله سبحانه وتعالى، أن يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم.
    [b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 26, 2014 6:58 am